وسائل منع الحمل

لا توجد وسيلة لمنع الحمل توفر حماية بنسبة 100٪.

إذا كنتِ نشيطة جنسياً ولا ترغبين في الحمل، استخدمي وسائل منع الحمل دائماً.

معظم النساء النشطات جنسياً من اللواتي لا يستخدمن موانع الحمل يمكن أن يصبحن حوامل في غضون عام.

لأن هناك إمكانية لحصول الحمل حتى أثناء الرضاعة الطبيعية ، وبعد حوالي 10 أيام بعد الولادة وحتى أثناء الحيض.

كذلك سحب القضيب قبل القذف والامتناع عن ممارسة الجنس بشكل دوري لا يمنع الحمل. لذا منع الحمل غير المرغوب فيه من خلال الامتناع التام عن الجنس أو استخدام موانع الحمل.

الفعالية المقدرة لاستخدام وسائل الحمل باختلاف أنواعها

الواقي الذكري 86%.

الواقي الأنثوي 79%.

الحجاب الحاجز بمبيد النطاف 80%.

حبوب منع الحمل95%.

ابرة منع الحمل (ديبو بروفيرا) 99%.

شريحة منع الحمل 99%.

اللولب 99%.

التعقيم الجراحي 99%.

موانع الحمل الاسعافية 75%.

يمكنك العثور على مزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني لمنظمة الصحة العالمية:

https://www.who.int/news-room/fact-sheets/detail/family-planning-contraception

كيف أمنع الحمل:

هناك عدة طرق لمنع الحمل يمكن للمرأة استخدامها وكذلك الرجل ايضا:

1. الواقي الأنثوي:

كوندوم مصنوع من المطاط اللين ويمكن استخدامه مرة واحدة فقط. كطريقة حاجزة ميكانيكية لمنع الحمل التي ترتديها النساء.

يتم إدخالها بسهولة داخل المهبل قبل ممارسة الجنس.

وتمنع التلامس المهبلي المباشر مع السائل المنوي ، والإفرازات التناسلية المعدية ، والآفات التناسلية.

في كل طرف ، هناك حلقة مرنة تساعد على إبقاء الواقي الأنثوي في مكانه بمجرد إدخاله.

الواقي الأنثوي هو الطريقة الأكثر فاعلية لتقليل خطر الإصابة بالفيروسات التي تسبب الإيدز والأمراض الأخرى المنقولة جنسياً.

2. الواقي الذكري:

كوندوم عادة ما يتم تصنيعه من مطاط اللاتكس ويمكن استخدامه مرة واحدة فقط.

يضيف البعض مبيدات الحيوانات المنوية لقتل الحيوانات المنوية.

تعمل كحاجز ميكانيكي. تمنع الاتصال المهبلي المباشر مع السائل المنوي ، الإفرازات التناسلية المعدية ، والآفات التناسلية.

الواقي الذكري هو الطريقة الأكثر فاعلية لتقليل خطر الإصابة بالفيروسات التي تسبب الإيدز والأمراض الأخرى المنقولة جنسيًا.

من المهم وضع الواقي بشكل صحيح قبل الجماع.

3. الحجاب الحاجز:

ويسمى الدياغرام وهو معد للاستخدام من قبل المرأة . وهو قرص مطاطي بحافة مرنة تغطي عنق الرحم ويجب استخدامه مع مبيد النطاف. وهو متاح بوصفة طبية فقط من قبل اخصائي. ويجب أن يتناسب حجمه مع حجم عنق الرحم. يحمي الحجاب الحاجز لمدة ست ساعات. ويجب تركه في مكانه لمدة ست ساعات على الأقل بعد الجماع ولكن ليس لمدة تزيد عن 24 ساعة.

4. حبوب منع الحمل:

تحمي من الحمل من خلال تأثيرات هرمونات الاستروجين والبروجستين معا. تمنع الهرمونات التبويض أو الاباضة. يجب أن تؤخذ الحبوب كل يوم حسب التوجيهات وهي لا تعمل اذا حصل القيء أو الإسهال.

هل حبوب منع الحمل تسبب العقم؟ يمكن أن تكون هناك آثار جانبية للحبوب. كالغثيان والصداع وألم الثدي وزيادة الوزن والنزيف غير المنتظم والاكتئاب، لكن لاتسبب العقم.

هل حبوب منع الحمل تسبب الإجهاض؟ يمكن لحبوب المنع أن تمنع الحمل بمنع الاباضة أو تأخيرها ولكنها لاتسبب اجهاض.

5. ابرة منع الحمل أو حقن منع الحمل:

(ديبو بروفيرا) هي موانع حمل هرمونية يتم حقنها في العضلة على الذراع أو الأرداف كل ثلاثة أشهر. يجب تكرار الحقن كل 3 أشهر. يمكن أن يصبح الحيض غير منتظم وأحياناً غائب.

6. شريحة منع الحمل أو كبسولة منع الحمل:

تتكون من قضبان مطاطية صغيرة ، يتم زرعها جراحياً تحت جلد الذراع ، حيث تطلق مواد تمنع حصول الحمل كالستيرويد الليفونورجستريل لمنع الحمل. تستمر تأثيرها من 3 إلى 5 سنوات. تشمل الآثار الجانبية تغيرات في الدورة الشهرية ، وزيادة الوزن ، وألم الثدي وفقدان كتلة العظام.

7. اللولب النحاسي:

هو جهاز على شكل حرف T يتم إدخاله في الرحم بواسطة أخصائي رعاية صحية. يمكن أن يبقى اللولب (IUD) في مكانه لمدة 5-10 سنوات. اللولب لديه واحد من أدنى معدلات فشل طريقة منع الحمل. في بعض الأحيان يمكن طرد اللولب (IUD) ويتعين على المرأة التحقق كل شهر بعد الحيض بإصبعها إذا كانت لا تزال تشعر بخيوط اللولب. يمكن أن تشمل الآثار الجانبية الأخرى نزيفًا وتشنجات غير طبيعية ، ولكن هذا يحدث عادة فقط أثناء وبعد الإدخال مباشرة.

9. اللولب الهرموني:

هو اللولب ذو الأكمام الهرمونية (البروجستيرونية) الصغيرة. إنها واحدة من أشكال تحديد النسل الأكثر فعالية. بجانب الخصائص المذكورة أعلاه للـ IUD ، يمكن أن يبقى في مكانه لمدة 5 سنوات ، ولكن ليس له آثار جانبية شديدة للنزيف. نظراً لأن معظم النساء يعانين فقط من حيض أخف ونزيف أقل (بعضهن يتوقفن عن الدورة الشهرية بشكل كامل) ، فمن المفترض أن يكون علاجاً مثالياً أيضاً للنساء المصابات بنزيف الدورة الثقيلة.

9. تعقيم الإناث:

يتم جراحياً قطع أو ربط الأنابيب ، مما يمنع خلايا البويضة من لقاء خلايا الحيوانات المنوية ومنع أي حمل في المستقبل. إنه شكل دائم من وسائل منع الحمل.

10. تعقيم الذكور:

 المعروف أيضاً باسم قطع أو ربط الأسهر ولا تختفي القدرة على الانتصاب والقذف بعد العملية. خلايا الحيوانات المنوية تبقى تشكل جزء صغير جدًا (1 ٪) من السائل يمتصها الجسم عادة.

11. حبوب منع الحمل الاسعافية:

 يجب أن تؤخذ في غضون 72 ساعة من ممارسة الجنس غير المحمي. كلما تم استخدامها مبكراً ، كانت أكثر فعالية. أنها تمنع الحمل غير المخطط له من بين أمور أخرى كتأخير الإباضة. معظم حبوب منع الحمل المركبة (هرمون الاستروجين والبروجسترن) يمكن أخذها خلال 72 ساعة من ممارسة الجنس غير المحمي. حيث جرعة تؤخذ جرعة أولى 100 مكغ ايتنيل استراديول =(2-4 أقراص منع الحمل) ، بعد 12 ساعة تؤخذ نفس الجرعة مرة ثانية. يوجد أنواع كثيرة من حبوب المنع الاسعافية. لمزيد من المعلومات انقري هنا:

https://ec.princeton.edu/questions/dose.html#dose

ولمعرفة توفرها حسب البلد انقري هنا:

https://www.cecinfo.org/country-by-country-information/status-availability-database

12. اللولب النحاسي الاسعافي:

 يجب إدخاله في غضون 5 أيام من الجماع غير المحمي. يمكن أن يبقى اللولب من 5 إلى 10 سنوات.

وسيلة منع الحمل المناسبة للمرأة

يمكن للمرأة اختيار وسيلة منع الحمل المناسبة لها. لمزيد من المعلومات حول نوع موانع الحمل المناسبة عبر الرابط ادناه:

https://www.womenonweb.org/ar/page/9184/get-contraceptives

يمكن للنساء أن تطلب واحدة من وسائل منع الحمل من الصيدليات المحلية أو تطلبها من الموقع عبر الرابط نفسه.

ديكلوفيناك للاجهاض

هناك اعتقاد خاطئ بالقدرة على الإجهاض باستخدام ديكلوفيناك، اقرأي المزيد في مقالتنا حول ديكلوفيناك للاجهاض.

 

هل يمكنك إجراء الإجهاض مع ديكلوفيناك؟

في كل عام تختار 56 مليون امرأة إجراء الإجهاض لأسبابهم الخاصة ولا تزال العديد من النساء لا يحصلن على خدمات الإجهاض الآمن ويجبرن على المخاطرة بحياتهن وصحتهن.

وصمة العار حول الإجهاض والقوانين التقييدية تجبر النساء على الإجهاض غير الآمن. يفترض الكثير من الناس أن ديكلوفيناك يمكن استخدامه للإجهاض لأنه من السهل الحصول عليه ولكن الديكلوفيناك هو فقط مضاد للالتهابات.

لا ، لا يمكن استخدام ديكلوفيناك للإجهاض.

الميفيبريستون والميسوبروستول

الطريقة الأكثر أمانًا والأكثر فاعلية لإجراء الإجهاض الدوائي هي الإجهاض الدوائي باستخدام كلا الدوائين الميفيبريستون والميسوبروستول وهي فعالة 98% .

يقوم الميفيبريستون بحظر هرمون البروجسترون الداعم للحمل.

أما الميسوبروستول يعزز الانقباضات ويساعد في طرد منتجات الحمل من الرحم.

الميسوبروستول لوحده: إذا لم تتمكن من الحصول على الميفيبريستون في بلدك ، يمكن أيضًا إجراء الإجهاض الدوائي باستخدام الميزوبروستول فقط. الميسوبروستول يسبب تقلصات ويساعد في طرد منتجات الحمل من الرحم. إنه فعال من 80 ٪ إلى 90 ٪.

الارتوتيك والميسوفيناك والاوكسابروست

بعض الأدوية مثل ارتوتيك وميسوفيناك واكسابروست التي تستعمل لأوجاع المفاصل تحتوي على ديكلوفيناك (مضاد للالتهابات) ويكون القرص مغطى بطبقة خارجية 200 ميكروغرام من الميزوبروستول.

Arthrotec 50 أو Arthrotec 75

تشير هذه الأرقام إلى كمية الديكلوفيناك في كل حبة. بينما كمية الميزوبروستول هي نفسها ال 200 ميكروغرام التي تغطي الديكلوفيناك. إذا كسرت القرص، يمكنك رؤية ذلك بوضوح. الميزوبروستول أكثر نعومة وسينحل بسهولة بعد وضع الحبوب تحت اللسان.

إذا استطعت الحصول على هذه الادوية يرجى ارسال رسالة لنا لنزودك بتعليمات الاستخدام علما بأنه بعد وضع الأقراص تحت اللسان لمدة نصف ساعة يجب بصق ما تبقى من الأقراص لأنه ما سيبقى هو الديكلوفيناك الذي يمكن أن يضر الصحة بالجرعات العالية.

الإجهاض الدوائي

إذا كنت بحاجة إلى خدمة اجهاض آمنة ولا يمكنك الوصول إليها ، فيرجى الاتصال بنا عبرموقعنا info@womenonweb.org وسيتم الرد عليها في غضون 24 ساعة.

إذا كان لديكِ المزيد من الأسئلة حول الإجهاض، اضغطي هنا للانتقال إلى مجموعتنا من الأسئلة الشائعة حول الإجهاض.

الاجهاض بالاعشاب

 

يحاول كثير من النساء إنهاء الحمل باستخدام مواد كالأعشاب والتوابل والفاكهة والسموم أو غيرها، أو باستخدام أدوات حادة أو أساليب غير صحية في كثير من الأحيان بسبب عدم القدرة على الوصول الى الاجهاض الدوائي الآمن.

هذه الأساليب والمواد قد تكون خطيرة جداً، بسبب امكانية حصول انتان أو نزوف وعواقب أخرى. هذا بالإضافة أنه لا توجد دراسة تأكد بأنها يمكن أن تنهي الحمل.

القرفة للاجهاض

لا توجد أي دراسة تأكد أن الأعشاب كالقرفة وفيتامين سي وغيرها تسبب الإجهاض. منظمة وومن اون ويب تزود معلومات عن الإجهاض الدوائي الآمن باستخدام الدوائين ميفيبريستون وميسوبروستول التي تسبب انهاء الحمل بشكل آمن. الأول يحاصر هرمون الحمل والثاني يقلص الرحم حتى يطرد محصول الحمل نهائيا.

يمكن الحصول على الخدمة والمعلومات عن الدواء وجرعته وطريقة استخدامه عبرالرابط التالي:

//www.womenonwaves.org/ar/page/702/how-to-do-an-abortion-with-pills-misoprostol-cytotec

للحصول على ميفبريستون وميسوبروستول، يمكن للمرأة أيضا القيام باستشارة على الانترنت التي تحال إلى القسم الطبي لدراسة الطلب عبر الرابط التالي:

https://www.womenonweb.org/ar/i-need-an-abortion

حكم الإجهاض

يعيش أكثر نساء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بلدان مسلمة يحظر فيها الإجهاض إلا لإنقاذ حياة الأم ما عدا تركيا وتونس التي تسمح بإجراء الإجهاض بشكل قانوني.

الإجهاض في البلدان ذات الأغلبية المسلمة والفقه الاسلامي موضوع جدلي. حتى في تركيا حيث الإجهاض قانوني حتى الأسبوع 10 من الحمل، نراه يتعرض للعرقلة باستمرار من خلال الخطابات السياسية والدينية المعارضة. وكذلك في تونس، فعلى الرغم من الإطار القانوني للإجهاض لكن لا تزال النساء يخضعن للتحقيق من قبل العاملين في القطاع الطبي قبل تقديم الخدمة.

حكم الإجهاض:

هناك مدارس إسلامية مختلفة ولها وجهات نظر مختلفة حول الإجهاض..

المدرسة الحنفية: تعتبر الاجهاض مكروه (ولا يميز بين الإجهاض والاسقاط) قبل أن يبلغ عمر الجنين 120 يوم.

المدرسة الشافعية: تقبل بإنهاء الحمل لمدة تصل إلى 40 يوم ومنهم يقبل حتى 120 يوم

المذهب الحنبلي: ليس له موقف موحد بشأن الإجهاض، إلا أن بعض الآراء تسمح بالإجهاض حتى 120 يومً..

مدرسة المالكي: تحظر الإجهاض كليا.ً

في واقع الأمر فإن جميع المدارس الإسلامية تعتبر أن الجنين يتم تثبيته بحلول 120 يومًا من الحمل، ولا يسمح أي منها بالإجهاض بعد هذه المرحلة..

قوانين الإجهاض:

عندما ننظر إلى البلدان ذات الأغلبية المسلمة فإننا نشهد أيضًا تأرجحا في قوانين الإجهاض لأنها تحظر الإجهاض حينا وتسمح به في نفس الوقت والعكس صحيح في تركيا وتونس.

ولا يُسمح بالإجهاض قانونيا إلا عندما تكون حياة المرأة معرضة للخطر فقط. ومع ذلك عندما يكون الجنين غير مكتمل أو عندما يكون الحمل نتيجة الاغتصاب تسمح لبعض النساء بالحصول على الإجهاض. وفي تركيا وتونس برغم قانونية الاجراء إلا أنهن ما زلن يعانين من عرقلة الإجراءات القانونية، ولا يترك لهن مجالًا للإجهاض الاختياري.

وحسب الابحاث فإن تقييد الإجهاض لا يمنعه ولكن تدفع الإجهاض أن يجرى بالخفاء وتؤدي لعمليات إجهاض سرية وغير آمنة، فضلاً عن وفيات الأمهات. حيث تستخدم النساء طرقًا خطيرة لإنهاء الحمل غير المرغوب فيه، فإنهن يخاطرن بصحتهن وخصوبتهن وحتى حياتهن.

في كل عام، تموت حوالي خمسين ألف امرأة بسبب مضاعفات تتعلق بالإجهاض غير الآمن..

وتعتبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعدها أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وجنوب آسيا المنطقة الثالثة ذات معدلات وفيات الأمهات الحادة.

كذلك فإن قيود الإجهاض تضر النساء الفقيرات بطبيعة الحال لأنه غالباً ما تجد النساء القادرات على تحمل تكاليف السفر من أجل الوصول إلى الإجهاض الآمن في مكان آخر.

وعندما لا تستطيع المرأة أن تصل للخدمة الطبية فإنها ستلجأ للسوق السوداء وبدون تعليمات صحيحة وقد تكون البضاعة مزيفة.

خدمات التطبيب عن بعد

بسبب قوانين الإجهاض المقيدة تطلب العديد من النساء اللائي يعشن في البلدان ذات الأغلبية المسلمة الخدمة عبر الإنترنت. منظمة وومن اون ويب تقدم هذه الخدمة بعد الاستشارة الطبية وتزود المعلومات العلمية عن استخدام الدواء.

وتسجل عبر موقعها شهادات كثير من السيدات والفتيات حول تجربتهن في اجراء الاجهاض الدوائي.

الإجهاض في زمن كورونا

ماذا يعني فيروس كوفيد للناس في بلدك أو منطقتك؟

– سياسة البقاء في المنزل

– إغلاق المطارات الدولية

– مؤسسات الرعاية الصحية مليئة بالناس

 

كيف تؤثر؟

– لا يمكن الذهاب إلى مؤسسات الرعاية الصحية

– التأخير في الشحن

– تزويد الأدوية

 

ما هي الجهود المبذولة؟

– الطب عن بعد هو الحل

– حتى مع بعض من التأخير ، سنحاول إيجاد حل آخر

– خيارات المساعدة المحلية في كل بلد، يمكنا التواصل معنا دوما فيما يتعلق بكيفية استخدام الدواء

 

الإجهاض في زمن كورونا

جائحة كورونا أثرت على الوضع العالمي. من أجل وقف انتشار تفشي كورونا، طبقت العديد من البلدان سياسات. 

التباعد الجسدي. يُطلب من الأشخاص البقاء في المنزل حتى يحدوا من التعامل الجسدي.

يدرس الطلاب بالبيت عبر الإنترنت.

يعمل الناس عبر الإنترنت من المنزل.

يُطلب من المواطنين عدم الذهاب إلى الأماكن العامة.

حتى أن بعض البلدان قررت إغلاق مطاراتها الدولية مؤقتًا. تخفض بعض شركات الطيران عدد رحلاتها. 

في هذه الحالة ، كيف للنساء أو الأشخاص الذين لديهم حمل غير مرغوب به إجراء الإجهاض؟

 

تأثير كوفيد على إدارة موضوع الإجهاض

سيكون من الصعب على النساء والأشخاص الذين يعانون من الحمل غير المرغوب فيه الذهاب إلى العيادة الصحية أو المستشفى للوصول إلى الإجهاض الآمن. لن يكن الأمر سهلاً على الإطلاق ، خاصة مع قوانين الإجهاض المقيدة في العديد من البلدان. ستكون المرافق الصحية مليئة بالأشخاص الذين يبحثون عن المساعدة.

يمكن إجراء الإجهاض الدوائي ، الذي اقترحته منظمة الصحة العالمية ، بأمان في المنزل حتى 12 أسبوعًا من الحمل. ومع ذلك ، قد تواجه حبوب الإجهاض التي تم شحنها بعض التأخير حيث قامت بعض الدول بحظر أو قطع الرحلات الجوية. ليس ذلك فحسب ، بل يتسبب أيضًا في توزيع حبوب الإجهاض (الميسوبروستول والميفيبريستون) كما اعتدنا سابقا.

 

كيف يتم الإجهاض أثناء جائحة كورونا؟

في هذه الحالة ، يبدو الإجهاض عن بعد الحل الأمثل. لا يتعين على المرأة أو الشخص الذي يحمل حملًا غير مرغوب فيه الذهاب إلى العيادة ، كما أنه لا يتعين عليه مقابلة شخص آخر. يمكنهم البقاء في المنزل ، والتواصل مع الأشخاص المدربين ، ويمكن توصيل العبوة مع حبوب الإجهاض إلى عنوان المنزل. يمكن إجراء الإجهاض بأمان في المنزل مع مرافقة إذا أحبائك والخصوصية التامة.

أدركت المملكة المتحدة حول هذا الوضع. لقد غيروا سياستهم مؤقتًا من أجل الاستجابة لوباء كورونا لتوفير الإجهاض كعلاج صحي. يجب السماح بتقديم الإجهاض الدوائي. ولسوء الحظ ، في غضون ساعات قليلة ، أزالوا الإعلان على موقعهم على الإنترنت. كان يجب أن يكون أحد البدائل.

واجهت النساء على الويب تحديًا أيضًا حيث وبسبب الفيروس أصبح لا يمكن التنبؤ بأوقات الشحن حيث تواجه مشاكل جميع سبل الشحن 

ولأننا نعلم أن هذا الوقت الأكثر صعوبة بالنسبة للذين يحتاجون إلى خدمات الإجهاض الآمن ، فقد حاولنا قصارى جهدنا لإيجاد الحلول. وبسبب عدم اليقين حول وقت وصول الطرود، قد تكون خيارات المساعدة المحلية (في كل بلد) فكرة بديلة إذا لم يتم إغلاقها خلال هذه الجائحة.

 

مهما كان الوضع ، نحن هنا لدعمك. يرجى إرسال بريد إلكتروني إلينا عبر info@womenonweb.org

كيفية استخدام حبوب الإجهاض

هناك حبوب أوصت بها منظمة الصحة العالمية لإنهاء الحمل: الميفبريستون و الميزوبروستول. كلاهما على قائمة الأدوية الأساسية. هذه هي الطريقة الأكثر أماناً والأكثر فعالية لإنهاء الحمل حتى 12 أسبوعاً.

ولكن ، لماذا يقول الناس أن الإجهاض الدوائي خطير؟ لأنه ليس كل الحبوب تأتي مختومة من مصدر موثوق. لسوء الحظ ، يتم أحياناً إحالة المرأة التي تحاول الحصول على معلومات حول الإجهاض إلى مصدر غير موثوق به (عملية احتيال). إلى جانب حبوب الإجهاض المزيفة ، لا يتم تزويد النساء الحوامل بالمعلومات الصحيحة عن كيفية استخدامها.

الميفيبريستون والميسوبروستول

إذا كان حملك أقل من 12 أسبوعاً وكان لديك ميفبريستون و ميزوبروستول ، فيرجى الاطلاع على الإرشادات أدناه.

  • ابلعي حبة ميفيبريستون واحدة.
  • انتظري لمدة 24 ساعة ، ضعي 4 حبات ميزوبروستول تحت لسانك واتركي الحبوب لمدة 30 دقيقة حتى تذوب. ابصقي ما تبقى بعد ذلك.

إذا كنت تعاني من نزيف ليس بالقدر الذي توقعتيه وكنت قلقة ، فبعد 3 ساعات ، ضعي حبتين ميسوبروستول إضافيتين تحت لسانك. دعي الحبوب لمدة 30 دقيقة حتى تذوب.

يمكنك تكرار الحد الأقصى حتى 5 جرعة.

الميزوبروستول فقط

إذا كان لديك الميزوبروستول او سايتوتيك فقط ، فستحتاجي إلى 12 حبة. يرجى الملاحظة أن هذا فقط للحمل أقل من 12 أسبوعاً. يرجى الاطلاع أدناه التعليمات.

  • أولاً ، ضعي 4 حبات من الميزوبروستول (200 ميكروغرام) تحت لسانك. انتظري 30 دقيقة حتى تذوب. ابصقي ما تبقى ، وخاصة عندما يكون لديك Oxaprost أو Arthotec.
  • ثانياً ، بعد 3 ساعات ، ضعي 4 حبوب من الميزوبروستول. انتظري 30 دقيقة حتى تذوب. ابصقي ما تبقى.
  • ثالثًا ، بعد 3 ساعات ، ضعي 4 حبوب من الميزوبروستول. انتظري 30 دقيقة حتى تذوب. ابصقي ما تبقى.

من المهم أن تأخذي الجرعات الثانية والثالثة حتى لو كنت تنزفي بالفعل. ستساعدك الجرعات على التأكد من اكتمال الإجهاض والوقاية من الاحتياجات الطبية.

حبوب الإجهاض من وومن اون ويب

إذا لم تتمكني من الوصول إلى خدمة الإجهاض الآمن ، فيرجى ملء الاستشارة عبر الإنترنت أو إرسال بريد إلكتروني إلى info@womenonweb.org. وومن اون ويب هي خدمة إجهاض عن بعد يشرف عليها أطباء مرخصون. وقالت أيضاً باحثة منظمة الصحة العالمية Gunatra إن الوصول إلى حبوب الإجهاض من خلال Women on Web – التي توفر المعلومات والدعم – أمر آمن. قامت وومن اون ويب بالعديد من الأبحاث العلمية. غطت العديد من وسائل الإعلام الدولية وومن اون ويب أيضاً.

دواء الاجهاض

عندما تقل فترة الحمل عن 12 أسبوعاً للنساء الحوامل، يمكن الحصول على الإجهاض الدوائي.

إنها طريقة تستخدم الأدوية لإنهاء الحمل. ولقد اقترحته منظمة الصحة العالمية.

هناك طريقتان. الطريقة الأكثر فاعلية هي أخذ مزيج ميفيبريستون و ميزوبروستول.

ومع ذلك ، يمكن إجراء الإجهاض الدوائي باستخدام الميزوبروستول فقط.

– الميفيبريستون والميزوبروستول

مع مزيج من هذين الحبتين ، يصل معدل النجاح إلى 98 – 99 ٪.

o عندما تصاب امرأة ما بالحمل وتريد مواصلة حملها ، فإنها تحتاج إلى هرمون البروجسترون للحفاظ على الحمل.

يعمل الميفيبريستون بطريقة أخرى ، فهو يحجب هذا الهرمون.

لذلك ، سوف يساعد على تعطيل انغراس البويضة المخصبة بجدار الرحم. كما سيساعد الرحم على التقلص.

يمكن أيضًا استخدام الميفيبريستون كحبة منع الحمل ، لعلاج الاكتئاب ، لعلاج سرطان الثدي وما إلى ذلك. ويأتي مع أسماء تجارية مختلفة: RU 486، Mifegyn ، Mifeprex، Zacafemyl.

يعمل الميزوبروستول بطريقة مختلفة. بمجرد تعطيل الانغراس ، سيساعد الميزوبروستول الرحم على الانقباضات. بهذه الطريقة ، سيتم طرد منتج الحمل.

الميزوبروستول لديه أيضًا العديد من الأسماء التجارية:

Cytotec و Cyprostol و Mibetec و Misotrol و Prostokos و Noprostol و Gastrul و Misotab و Chromalux.

– الميزوبروستول وحده

لسوء الحظ ، لا يمكن الوصول إلى الميفيبريستون بسهولة في بعض البلدان.

ومع ذلك ، لا يزال بإمكان النساء الحوامل القيام بالإجهاض الدوائي عن طريق تناول الميزوبروستول فقط. نسبة النجاح تصل إلى 94٪.

الميزوبروستول مسجل في العديد من البلدان ويمكن استخدامه أيضًا لمنع قرحة المعدة.

لذلك قد يذهب شخص ما إلى الصيدلية للحصول على الميزوبروستول فقط بالقول إن الجدة مصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي بشدة ولا يمكنها الذهاب إلى الصيدلية بنفسها ، لذلك يحتاج المرء للحصول على الميزوبروستول لها.

إذا كنت قادرة على الحصول على الميزوبروستول ، فيرجى إرسال رسالة إلى البريد إلكترونيinfo@womenonweb.org لمعرفة المزيد حول كيفية استخدامه.

– الإجهاض الدوائي من خلال وومن اون ويب

إذا كنت تعاني من الحمل غير المرغوب فيه وتحتاجي إلى الوصول إلى الإجهاض الآمن ، يمكنك محاولة الحصول على حبوب الإجهاض.

إذا كنت ترغبي في معرفة كيفية الوصول إلى الإجهاض الدوائي الآمن مع ميفبريستون وميزوبروستول، يرجى عدم التردد التواصل معنا عبرinfo@womenonweb.org .

وومن اون ويب هي خدمة إجهاض عن بعد وتوفر لك المعلومات.

الحمل خارج الرحم

إن الحمل خارج الرحم يعني أن الحمل قد تم تعشيشه خارج الرحم وليس في الرحم، عادة في قناة فالوب (هو ممر صغير تمر به البويضة في طريقها بين المبيض والرحم). وهو يشكل خطراً على الحياة عندما يكبر إلى حد قد يسبب إنفجارالقناة. يجب أن يعالج هذا بالعملية الجراحية أو الأدوية.

إن الإجهاض الدوائي لا يستطيع انهاء الحمل خارج الرحم! (المعتقدات الخاطئة عن الاجهاض)

يمكنك التأكد من أن حملك داخل الرحم عبر إجراء صورة صوتية.

أعراض الحمل خارج الحمل:

 من الممكن أن تشعر المرأة بألم في منطقة البطن أو الحوض، مغص في أحد جوانب الحوض، كميات قليلة من النزف المهبلي غير المعتاد، ألام الثديين، ألام في أسفل الظهر.

إذا قمت بتناول الأدوية لإنهاء الحمل ولم يكن لديك صورة بالصورة الصوتية ولم تنزفي بعد أخذ الميسوبروستول فمن الممكن أن يكون حملك خارج الرحم. عليك الذهاب لطبيب أو المشفى فورا لأنه خطير وهو قابل للانفجار عندما يكبر عمر الحمل. إن الحمل خارج الرحم ممكن علاجه في كل مكان حتى في البلدان التي تمنع الإجهاض.

ما هو اللولب

وهو أداة توضع داخل الرحم كوسيلة لمنع الحمل، وهو عبارة عن شريط بحجم 3 سم تقريباً له شكل ( حرف تي بالانجليزية ) يوضع من قبل مختصة صحية داخل الرحم ومن الممكن ابقاؤه داخل الرحم من خمس الى عشر سنوات.

أحياناً من الممكن أن يطرد الجسم اللولب ومن الضروري أن تتأكد المرأة من وجود اللولب كل شهر بعد الدورة الشهرية. تستطيع المرأة القيام بهذا باستعمال أصابعها للتأكد من وجود اللولب عبر البحث عن الخيط الذي يتدلى منه. من العوارض الجانبية بعض النزيف في منطقة البطن وبعض التشنجات، ولكن هذا يحصل عادةً بعد ومباشرةً عند وضع اللولب في الرحم.

تزداد فرصة الحمل خارج الرحم عند المرأة التي لديها لولب لذلك تصبح الصورة الصوتية ضرورية لكشف مكان الحمل. إذا أظهرت الصورة وجود حمل خارج الرحم فيجب إزالة اللولب قبل القيام بالإجهاض.

أنواع اللوالب:

اللولب النحاسي: كما حرف ال تي بالانكليزية يمكن بقاؤه من خمس الى عشر سنوات. اللوالب تحمل اخفض نسبة فشل بمنع الحمل.

يمكن أن تحصل بعض الآثار الجانبية مثل حدوث نزيف وتشنجات غير طبيعية، ولكن هذا يحدث عادة فقط أثناء وبعد الإدراج مباشرة.

اللولب الهرموني: هو اللولب مع الأكمام الهرمونية الصغيرة (البروجستيرون). إنه أحد أكثر أشكال تحديد النسل فعالية بالإضافة إلى الخصائص المذكورة أعلاه من اللولب النحاسي العادي، يمكن أن تبقى في مكانها لمدة 5 سنوات ولكن ليس له آثار جانبية نزيف حاد. نظرًا لأن معظم النساء يصبح عندهن الطمث أخف شدة ونزيفًا أقل (تتوقف بعضهن تمامًا عن الطمث)، فمن المفترض أن يكون علاجًا مثاليًا أيضًا للنساء اللائي يعانين من نزيف حاد في الدورة.

 اللولب النحاسي بعد الصباحي: يجب إدخال اللولب في غضون 5 أيام من الاتصال الجنسي غير المحمي يمكن ابقاؤه لعشر سنوات.

 

يمكنك معرفة المزيد عن موانع الحمل في الرابط التالي:

https://ijhad.org/وسائل-منع-الحمل/

الحصول على أدوية الإجهاض حق من حقوق الإنسان

أدرجت منظمة الصحة العالمية أدوية الإجهاض الميفيبريستون والميزوبروستول كأدوية أساسية منذ عام 2005. [1]

الحصول على الأدوية الأساسية هو حق الوصول لأعلى مستوى من الصحة يمكن بلوغه (“الحق في الصحة”) هو أساس مهم في العديد من المعاهدات الدولية لحقوق الإنسان ، مثل:

  • الإعلان العالمي لحقوق الإنسان: المادة 25.1 في عام 1948
  • الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري ؛ المادة 5 (هـ) ‘4’ في عام 1965
  • العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية: المادة 12.1 في عام 1966
  • اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة ؛ المواد 11 (1) (و) ، 12 و 14 (2) (ب) في عام 1979
  • اتفاقية حقوق الطفل لعام 1989 ؛ المادة 24
  • الاتفاقية الدولية لحماية حقوق جميع العمال المهاجرين وأفراد أسرهم ؛ المواد 28 و 43 (هـ) و 45 (ج) في 1990 ؛
  • The International Convention on the Protection of the Rights of All Migrant Workers and Members of Their Families; Articles 28, 43 (e) and 45 (c) in 1990;

في أكتوبر 2011 ، قدم أناند جروفر ، مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالحق في الصحة ، تقريراً إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة ينص على أن “القوانين الجنائية التي تعاقب وتقييد الإجهاض المستحث هي أمثلة نموذجية للحواجز غير المسموح بها أمام إعمال حق المرأة في الصحة ويجب القضاء عليها. تنتهك هذه القوانين كرامة المرأة واستقلالها عن طريق تقييدها بشدة على صنع القرار من قبل النساء فيما يتعلق بصحتهن الجنسية والإنجابية. “[3]

ينص التعليق العام رقم 22 (2016) بشأن الحق في الصحة الجنسية والإنجابية (المادة 12 من العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية) على أنه “ينبغي توفير الأدوية الأساسية ، بما في ذلك مجموعة واسعة من وسائل منع الحمل ، مثل الواقي الذكري ووسائل منع الحمل في حالات الطوارئ ، وأدوية الإجهاض ورعاية ما بعد الإجهاض ، والأدوية ، بما في ذلك الأدوية الجنيسة ، للوقاية والعلاج من الأمراض المنقولة جنسياً وفيروس نقص المناعة البشرية. “[4]

في 30 أكتوبر 2018 ، ذكرت لجنة حقوق الإنسان في التعليق العام رقم 36 (2018) بشأن المادة 6 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ، بشأن الحق في الحياة:

“لا ينبغي للدول الأطراف أن تضع حواجز جديدة وأن تزيل الحواجز القائمة التي تحول دون وصول النساء والفتيات فعليًا إلى الإجهاض الآمن والقانوني ، بما في ذلك الحواجز الناجمة عن ممارسة الاستنكاف الضميري من قِبل مقدمي الخدمات الطبية الفردية. كما ينبغي على الدول الأطراف أن تحمي بفعالية حياة النساء والفتيات ضد مخاطر الصحة العقلية والبدنية المرتبطة بالإجهاض غير الآمن.

[1] http://apps.who.int/iris/bitstream/10665/93142/1/EML_18_eng.pdf

[2] http://www.who.int/medicines/areas/human_rights/en/

[3] https://www.un.org/press/en/2011/gashc4018.doc.htm

[4] http://www.ohchr.org/EN/NewsEvents/Pages/DisplayNews.aspx?NewsID=17168&LangID=E#sthash.MfGe1y5D.XSS87v3P.dpufh

[5] http://apps.who.int/gb/bd/PDF/bd47/EN/constitution-en.pdf?ua=1

للإجهاض الآمن مع أقراص الاجهاض

يحيلك هذا الموقع إلى طبيب مرخص يمكنه تزويدك بحبوب الإجهاض. بعد إكمال الاستشارة التالية عبر الإنترنت ، وإذا لم تكن هناك موانع ، سيتم تسليم الإجهاض الدوائي (مع حبوب الميفيبريستون والميزوبروستول) إليك بالبريد. يمكن إجراء الإجهاض الدوائي بأمان في المنزل طالما لديك معلومات جيدة وتستطيعي الحصول على رعاية طبية طارئة في حالة حدوث مضاعفات.